شموخ محمد فؤاد

هؤلاء أشخاص نادرون لا يتكررون بسهولة. لديهم عزة نفس، وكبرياء، وشموخ. لا يتسلون اهتمام الإعلام ولا يتقنون التحدث في برامج حكى المشاوير، لا يمارسون الرياضة، ليس لديهم مديرو أعمال يرشدونهم أو يوجهونهم، ليس لديهم أى مواهب موسيقية سوى النحنحة والصدق والشحطفة لإيصال مشاريعهم المرهفة إلى طبقتهم الشعبية. خذ عندك محمد فؤاد مثلاً، هذا الرجل أسطورة لن تتكرر. فدون سبب استيقظ فؤاد ذات يوم وقرر أن يبيع العالم من أجل كرشة.

مش مهم الحفلات، مش مهم الغناء في الأفراح، ومش مهم أعمل فيديو كليب، مش مهم حتي أغني، المهم أن يجلس وفي يده ثمرة المانجا منتهكه تنزف سوائلها من كل اتجاه، وتسقط ملحوسة ذقنه وكرشة وجلابيته البيضاء.

 

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s